كتاب مناظرة بين نعوم تشومسكي وميشيل فوكو عن الطبيعة الإنسانية

كتاب مناظرة بين نعوم تشومسكي وميشيل فوكو عن الطبيعة الإنسانية

عام 1971، أثناء ذروة حرب فيتنام، وفي زمن من عدم الاستقرار السياسي والاجتماعي العظيم، دعا الفيلسوف الهولندي فونز إلدرز اثنين من قادة المثقفين؛ نعوم تشومسكي وميشيل فوكو، لمناظرة تدور حول السؤال القديم: هل هناك شيء يدعى الطبيعة الإنسانية "الموروثة" المستقلة عن خبرتنا والتأثيرات الخارجية؟

الحوار الناتج يعتبر واحدًا من أكثر المحاورات أصالة وتلقائية وإثارة للتفكير بين الفلاسفة المعاصرين، وعلاوة على ذلك، ساعد على عرض مقدمة موجزة لنظرياتهما الأساسية. الحوار الذي بدأ كنقاش فلسفي منطلقا من اللغويات ونظرية المعرفة انتقل على الفور إلى نقاش أعم غطَّى مساحة كبيرة من الموضوعات من العلم والتاريخ والسلوكية، إلى الإبداع والحرية والنضال من أجل العدالة في مملكة السياسة. وبالإضافة إلى المناظرة نفسها، يحتوي الكتاب على مقدمة جديدة لأستاذ الفلسفة بجامعة كولومبيا جون راكمان، ويضم نصوصًا إضافية مهمة لتشومسكي وفوكو.

مقدمة جون راكمان
ترجمة أمير زكي

تحرير
المراجعة هي رأي القارئ وانطباعاته عن الكتاب، مراجعات القراء تفيد في فهم أعمق وتساعد من لم يقرأه في تقرير إذا كان يستحق القراءة أو لا، شارك الآخرين بمراجعاتك لتعم الفائدة.
تستطيع إضافة مراجعتك لهذا الكتاب أو تصحيح بياناته بعد تسجيل الدخول