كتاب لا تحزن

كتاب لا تحزن

"خطّ المؤلف في هذه الصفحات علاجاً لمن عاش ضائقة أو ألمّ به حزن أو هم، أو طاف به طائف من مصيبة، أو أقضي مضجعه أرق، وشرد نومه قلق. وأينا يخلو من ذلك. هنا في طيات هذا الكتاب آيات وأبيات، صور وعبر، وفوائد وشوارد، وأمثال وقصص، وسكبت فيها عصارة ما وصل إليه اللامعون، من وراء القلب المفجوع، والروح المنهكة، والنفس الحزينة البائسة، وهذه التجارب تقول للإنسان: أبشر واسعد، وتفاءل واهدأ، وعش الحياة كما هي، طيبة رضية بهيجة."

تحرير
المراجعة هي رأي القارئ وانطباعاته عن الكتاب، مراجعات القراء تفيد في فهم أعمق وتساعد من لم يقرأه في تقرير إذا كان يستحق القراءة أو لا، شارك الآخرين بمراجعاتك لتعم الفائدة.
تستطيع إضافة مراجعتك لهذا الكتاب أو تصحيح بياناته بعد تسجيل الدخول

كتاب رائع

كتاب فاتح للنفس موسع للعقل شارح للصدر ملهم بالمعاني والعبقات الروحية مليئ بالفيوضات العبقة

يزيل الاكتئاب

رووووعة

جميييييييييل

و يلاحظ في درس أحمد ثلاثة أمور جعلت له أثراً في النفوس حميداً، و أول هذه الأمور أنه كان يسود مجلسه الوقار و السكينة مع تواضع و اطمئنان نفس، فكان لا يمزح و لا يلهو، لأن كل مزحة في موضع الجد مجة من العقل، و كل لهو فيه مهما يكن باطل، و لقد كان الحاضرون يلاحظون ذلك فلا يمزحون في مجلسه، و لو كان لا يدرس، روى ابن نعيم عن خلف بن سالم أنه قال: "كنا في مجلس يزيد بن هارون فمزح يزيد، فتنتنح أحمد بن حنبل،... اقرأ المزيد