المقالة الأولى
من الخطابة
قال: إِن صناعة الخطابة تناسب صناعة الجدل، وذلك إِن كليهما يؤمان غاية واحدة: وهي المخاطبة؛ إذ كانت هاتان الصناعتان ليس يستعملها الإنسان بينه وبين نفسه كالحال في صناعة البرهان، بل إنما يستعملها مع الغير؛ وتشتركان بنحو من الأَنحاءِ في موضوع واحد، إذ كان كلاهما يتعاطى النظر في جميع الأشياءِ، ويوجد استعمالها مشتركا للجميع: أعني إِن كل واحد من الناس يستعمل بالطبع ... اقرأ المزيد

ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﺰﻫﺮﻱ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺳﻌﻴﺪ ﺑﻦ ﺍﳌﺴﻴﺐ ﺑﺎﳌﺪﻳﻨﺔ ﻭﻋﺎﻣﺮ ﺍﻟﺸﻌﱯ ﺑﺎﻟﻜﻮﻓﺔ ﻭﺍﳊﺴﻦ ﺍﻟﺒﺼﺮﻱ ﺑﺎﻟﺒﺼﺮﺓ ﻭﻣﻜﺤﻮﻝ ﺑﺎﻟﺸﺎﻡ ﻭﻗﺎﻝ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺳﺮﺝ ﺍﻷﺯﻣﻨﺔ ﻛﻞ ﻋﺎﱂ ﺳﺮﺍﺝ ﺯﻣﺎﻧﻪ ﻳﺴﺘﻀﻲﺀ ﺑﻪ ﺃﻫﻞ ﻋﺼﺮﻩ ﻭﻗﻴﻞ ﻹﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺑﻦ ﻋﻴﻴﻨﺔ ﺃﻱ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺃﻃﻮﻝ ﻧﺪﺍﻣﺔ ﻗﺎﻝ ﺃﻣﺎ ﰲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻓﺼﺎﻧﻊ ﺍﳌﻌﺮﻭﻑ ﺇﱃ ﻣﻦ ﻻ ﻳﺸﻜﺮﻩ ﻭﺃﻣﺎ ﰲ ﺍﻵﺧﺮﺓ ... اقرأ المزيد

الكثير من الناس يحبون شركاءهم ولكن حين يكون هناك ضغط نفسي فإنهم لا يعرفون ماذا يفعلون لتحسين الاوضاع. ... اقرأ المزيد

الكثير من الكتب أحادية الطرح او متحيزة ولسوء الحظ تعزز عدم الثقة والاستياء تجاه الجنس الآخر. ... اقرأ المزيد

على الرغم من ان كل واحد تقريبا يوافق على ان الرجال والنساء مختلفون، ولكن كيف هم مختلفون لا تزال غير محددة عند معظم الناس ... اقرأ المزيد

كان الطلاب يفاجئونني بضحالة معلوماتهم التاريخية والجغرافية والسياسية وحتى العامة، أذكر كيف كنت أغادر الفصل وأمشي مسافة طويلة للوصول إلى سيارتي وأنا أتحدث مع نفسي بصوت عال وأهز رأسي وأتساءل؛ كيف يمكن لأمريكا التحكم بمقدرات الدول العربية، وطلابها الجامعيون لا يعرفون شيئاً عن العرب وتاريخهم وأديانهم ومعالمهم السياحية وعادتهم وتقاليدهم وقضاياهم وأنظمتهم؟ ، كيف سمحنا لأنفسنا أن نكون ... اقرأ المزيد